منتديات كابصاصات
أخي الزائر العزيز أنت غيرمسجل ويسرأسرةالمنتدى أن تنظم إليها:

[color=red]الابتسامة الأخيرة لصدام.[/color]

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

exciusive [color=red]الابتسامة الأخيرة لصدام.[/color]

مُساهمة من طرف gazello في الجمعة سبتمبر 04, 2009 1:20 am

[center]

هناك علامة استفهام عن الابتسامة الأخيرة لصدام...... لدرجة أن أحد الأمريكيين الذين حضروا عملية إعدام الرئيس صدام لا يزال في حيرة من التفكير عن ما حصل وهو كثير ما يسأل عن الاسلام وماذا يقول الإسلام عن الموت...... وقد كتب هذه الرسالة عبر الانترنت لزوجته ونختصر لكم ما يهمنا في الموضوع الموضوع: لقد كدت أن أخرج عدواً من غرفة الإعدام حينما شاهدت صدام يبتسم بعد أن قال شعار المسلمين (لا إله إلا الله محمد رسول الله)...... لقد قلت لنفسي يبدو أن المكان مليئاً بالمتفجرات فربما نكون وقعنا في كمين وقد كان هذا استنتاج طبيعي...... فليس من المعقول أن يضحك إنسان قبل إعدامه بثواني قليله ...... ولولا أن العراقيين سجلوا المشهد لقال جميع زملائي في القوات الأمريكية بأنني أكذب فهذا من المستحيلات...... ولكن ما سر أن يبتسم هذا الرجل وهو على منصة الموت؟ لقد نطق شعار المسلمين ثم ابتسم...... أؤكد لك إنه ابتسم وكأنه كان ينظر إلى شيء قد ظهر فجأة أمام عينيه...... ثم كرر شعار المسلمين بقوة وصلابة ...... وكأنه قد أخذ شحنة قوية من رفع المعنويات أو رأى شيئاً ما أو أن هناك نافذة قد فتحت أمامه فرأى شيئاً مختلفاً أؤكد لكم لقد كان ينظر إلى شيء ما إنني لا أعلم ما صحة ما يقوله بعض أصدقائنا المسلمين في العراق من أن الشهداء يدخلون الجنة مباشرة ولا يشعرون بألم الموت...... ويقولون أن الشهداء هم الذين يقتلونهم الكفار (ونحن في نظرهم كفاراً)...... وعلى هذا الأساس يعتقدون إننا أهدينا لصدام هدية عظيمة حينما قتلناه...... صدقيني إنني أعتقد أن صدام رجل يستحق الاحترام لقد فتح باب زنزانة صدام حسين الساعة الثانية صباحاً بتوقيت غرينتش...... ووقف قائد المجموعة التي ستشرف على إعدامه وأمر الحارسين الأمريكيين بالانصراف...... ثم أخبر صدام أنه سيعدم خلال ساعة. لم يكن هذا الرجل مرتبكاً ...... وقد طلب تناول صدام وجبة من الأرز مع لحم دجاج مسلوق كان قد طلبها منتصف الليل ...... وشرب عدة كؤوس من الماء الساخن مع العسل...... وهو الشراب الذي اعتاد عليه منذ طفولته...... وبعد تناوله وجبة الطعام دعي لاستخدام الحمام...... حتى لا يتبول أثناء عملية الإعدام ويشكل المشهد حرجا، فرفض ذلك. وفي الساعة الثانية والنصف توضأ صدام حسين وغسل يديه ووجهه وقدميه وجلس على طرف سريره المعدني يقرأ القرآن الذي كان هدية من زوجته وخلال ذلك الوقت كان فريق الإعدام يجرّب حبال الإعدام وأرضية المنصة. في الساعة الثانية و45 دقيقة وصل اثنان من المشرحة مع تابوت خشبي منبسط وضع إلى جانب منصة الإعدام...... وفي الساعة الثانية و50 دقيقة أدخل صدام إلى قاعة الإعدام ووقف الشهود قبالة جدار غرفة الإعدام وكانوا قضاة ورجال دين وممثلين عن الحكومة وطبيبا...... في الساعة الثالثة ودقيقة بدأت عملية تنفيذ الحكم والتي شاهدها العالم عبر كاميرا فيديو من زاوية الغرفة`. بعد ذلك قرأ مسؤول رسمي حكم الإعدام عليه، صدام كان ينظر إلى المنصة التي يقف عليها غير آبهاً بينما كان جلادوه خائفين والبعض منهم كان يرتعد خوفاً والبعض الآخر خائفاً حتى من إظهار وجهه فقد تقنعوا بأقنعة شبيهة بأقنعة المافياً وعصايات الألوية الحمراء فقد كانوا خائفين بل ومذعورين
3 - الملحمة الغنائية للرئيس الشهيد
شاعر الثورة الليبية (زائر)
|
13/01/2008 م، 05:39 مساءً (السعودية) 02:39 مساءً (جرينتش)
مين يجرى يقول هذا مش معقول في يوم الجمعة وعيد لاضحى العيد الكبير في يوم الوقفة على عرفة يعدم لاسير هذي العراق الجديدة ديمقراطية الفريدة هذا التصالح بين لخوة وهذا الوفاق يبدأ بالجثث المحروقة وقطع الأعناق بفرق الموت الرهيبة سمعت بوغريب العجيبة بين سنة وشيعة يتوسط لامام بلير في يوم الوقفة على عرفة يعدم لاسير **** قالولا بدت محكمتك نبدأ بـ س قاللهم قارىء لخلاص وطه ويس قالولا إيدك ع المصحف وأقسم يمين قاللهم نقسم على المصحف انكم خاينين قالولا تحلم والباين عندك حنين قاللهم ثار لبغداد وقانا وجنين قالولا تنادي بالوحدة وحدودك وين قاللهم تبدأ بمراكش حتى البحرين قالولا وين القومية والقوميين قاللهم للوطن العربي هي الشرايين قالولا اتدرب وتمول في الفدائيين قاللهم والله النا النية في فلسطين قالولا إذاعتك تصرخ وين الملايين قاللهم بكرة لقبري بيجوا زايرين قالولا برّا خرجنا المحاميين قاللهم أنا محامي صدام حسين قالولا اولادك قتلنا ماتوا الاثنين قال النشامى سموهم بالرافدين قالولا بنتك تستقبل في العزايين قاللهم رغدة ماتنزل دمعة من عين قالولا جوزتك ما حضرت يوم التأبين قاللهم ساجدة للعالي وتعرفني زين قالو حفيدك قاومنا ما باش يلين بدا يتبسم قاللهم قارىء حطين قالولا القادة باعدامك الكل مبسوطين تنهد قاللهم هو هذا السر الدفين من يجرى يقول هذا مش معقول ليش المراجع ما تراجع طرح السؤال كيف العراق بيتحول دجيل وانفال بصمات امريكا موجودة في العمة البيضا والسودا في روب الكردي ماهو عادل لا واسع بال في جلسة وقاعة أمنها جيش الاحتلال دستور بريمر وأذنابه في قادة جو عالدبابة في جيش بيرقص فوق جثة معدوم أسير هذي العراق الجديدة ديمقراطية الفريدة بين سنة وشيعة يتوسط لامام بلير في يوم الوقفة على عرفة يعدم لاسير *** قالولا جيشنا في قصرك والعرش انهار قاللهم قصري في الجنة بين الابرار قالولا رجالك مطبوعة على ورق قمار قاللهم شعبي المقاوم كله ثوار قالولا صورتك شلناها من ع الدينار قاللهم صورتي محفورة في قلب الاحرار قالولا شلنا تمثالك في لحظة طار قاللهم حط في بنغازي جنب المختار قالولا تسعى بيش تملك اسلحة دمار قاللهم والله لو عندي ما هذا صار قالولا وصلنا لعنقك وما بينا ثار قاللهم عارف شن داير زيدوا العيار قالولا موتك مؤكد ليش الاصرار قاللهم هذا شعاري نموت ولا العار قالولا اعدامك ما ينقل شي من الاسرار قاللهم بثوا مباشر عبر الاقمار قالولا اخبارك معروضة ع المستشار قاللهم حتى وانا مت نطلع الاخبار من يجرى يقول هذا مش معقول *** قالولا استسلم ونبدل هالـ الحال بحال قاللهم ذلة وانا اسمي ما فيش ذال قالولا غادر كلاجىء وارحل في الحال قاللهم عيب يقولوها وهذا ما مازال قاللونا خايف ومستسلم ومنها وذال جتنا الحقيقة اتشرف عبر النقال قالولا الرجلة ماتنفع مرات هبال قاللهم هلها انا ليها هاتوا الحبال قالولا الحبل اللى فـ عنقك ما يجيبه مال قاللهم خلا يجي يوم وايجيبه رجال بين سنة وشيعة يتوسط لامام بلير في يوم الوقفة على عرفة يعدم لاسير في جيش بيرقص فوق جثة معدوم أسير في يوم الوقفة على عرفة يعدم لاسير ....
avatar
gazello
عضو
عضو

عدد المساهمات : 27
تاريخ التسجيل : 05/08/2009
العمر : 32

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى